أخلاقيات المهنة والسلوك الوظيفي- نظرة إسلامية

أخلاقيات المهنة والسلوك الوظيفي- نظرة إسلامية

هذا الكتاب هو محاولة لجمع المعلومات التي رأيناها ضروري معرفتها عن أخلاقيات المهنة وسلوك الموظف، التي هي أساس الصلاح لجميع الأعمال، فلا جدوى من أي تقدم حضاري ما لم يقم على أسس أخلاقية. وحاولنا أن نبين في هذا الكتاب أن الأخلاق هي التي تحسن أنواع السلوك والأفعال,وهذه الأفعال والسلوك هي التي تظهر الشخصية,فشخصية الانسان العامل تتباين من شخص وآخر نتيجة التباين في السلوك.فسلوكيات العامل التي يظهرها لابد أن تخضع إلى نظام يحكمها يسمى" بالالزام".وهذا مانريد تحقيقه من هذا الكتاب"الالزام" بأخلاقيات المهنة التي تساهم في إعداد وتنمية الموارد البشرية لتنتج أعمالها بفعالية.فالمهنة تشكل المرجعية التي يخضع لها العامل في سلوكه العام واثناء عمله.ويعتبر غياب مفهوم أخلاقيات العمل الأيجابية عنصرا مؤثرا بشكل سلبي على التنمية البشرية؛مماينعكس سلبا على عدم القدرة على تنفيذ برامج التنمية في جوانبها الأقتصادية والأجتماعية والتنظيمية.